أعلنت شركة أبل عن إطلاق تطبيقاً جديداً للأجهزة الذكية التي تعمل بنظام التشغيل (IOS) لجمع ردود فعل المستخدمين على التحسينات التي أدخلتها الشركة على تطبيق المساعد الشخصي الذكي سيري.

أبل تطرح تطبيق جديد .. فما هو؟

ووفقًا للتقارير الصحفية وبيانات شركة سينسور تاور، سيطلق على التطبيق الجديد اسم “سيري سبيتش ستداي ويسمح للمستخدمين الذين يستخدمونه بوصول أوامرهم الصوتية وغيرها من تقييماتهم إلى شركة أبل.

وأشار موقع تك كرانش المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى أن هذا التطبيق متاح في عدد من الأسواق العالمية، لكن لم يتم تسجيله على مخططات متجر أبل الإلكتروني (AppStore)، ضمن فئة “الخدمات” عند نشر التطبيق.

وسوف يتم طرح التطبيق الجديد لأول مرة يوم 9 أغسطس الحالي، وبعد ذلك إطلاق نسخة محدثة منه يوم 18 أغسطس الحالي.

ويعد التطبيق متاح حالياً في الولايات المتحدة وكندا وألمانيا وفرنسا وهونغ كونغ والهند وأيرلندا وإيطاليا واليابان والمكسيك ونيوزيلندا وتايوان.

وهو ما يشير إلى أن دراسة أبل لتقييم المتعاملين لتحديثات سيري تجري على نطاق عالمي واسع.

كانت تقارير من صحيفة وول ستريت جورنال أفادت أن شركة آبل قد نظرت في خطة لإطلاق خدمة الرعاية الصحية القائمة على الاشتراك.

أبل تطرح فكرة جديدة

وتم وضع الفكرة في عام 2016، ولكن يقال إنها توقفت حيث ركزت أبل Apple جهودها في مجال الرعاية الصحية على Watch و Apple Health ومنتجات وخدمات أخرى بدلاً من ذلك.

وتم وضع الفكرة لأول مرة عندما كانت شركة Apple تحاول معرفة كيفية استخدام رزم البيانات التي تم جمعها من مستخدمي Apple Watch لتحسين الرعاية الصحية.

وتم اتخاذ قرار لتقديم خدمة طبية خاصة بها“ تربط البيانات التي تم إنشاؤها بواسطة أجهزة Apple بالرعاية الافتراضية والشخصية التي يقدمها أطباء أبل.

وتقدم أبل الرعاية الأولية فحسب، بل تقدم أيضًا برامج صحية مخصصة قائمة على الاشتراك.

وبحسب ما ورد استحوذت شركة أبل على عيادة صحية بالقرب من Apple Park وظفت الدكتور Sumbul Desai من جامعة ستانفورد لإدارة المشروع.

واختبرت الخدمة لتبدأ على موظفيها، وشكلت فريقًا يضم أطباء ومهندسين ومصممي منتجات.

كان من المفترض أن تكون إحدى المبادرات عبارة عن تطبيق يسمى HealthHabit يربط الموظفين بالأطباء عبر الدردشة ويشجعهم على تحديد أهداف صحية.

ومع ذلك، ورد أن التطبيق واجه صعوبات في التسجيل المنخفض والأسئلة حول سلامة البيانات في مجال ارتفاع ضغط الدم.

في اجتماع عام 2019، أثار أحد المديرين مخاوف بشأن البيانات إلى ديساي، مما ساهم في مغادرة المدير بعد عدة أسابيع، وفقًا للتقرير.

وكان تقرير جديد ذكر أن الإصدارات اللاحقة من أبل ووتش Apple Watch ستركز على الصحة أكثر من النماذج السابقة، بما في ذلك قراءة درجة حرارة الجسم ومستويات السكر في الدم.

وحسبما ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، فإن الميزات الجديدة، والتي من المحتمل ألا تكون جزءًا من ترقية 2021، بل نموذج 2022، كانت قيد العمل لبعض الوقت.

ومن غير الواضح ما إذا كان سيتم تضمينها في إصدار جديد من الساعة التي يُقال إن شركة أبل Apple تسوقها للرياضيين أم أنها ستكون جزءًا من الترقية السنوية.

ويتم أخذ مستويات الجلوكوز في الدم بشكل تقليدي عن طريق وخز طرف الإصبع بجهاز، ثم وضعه على مقياس الجلوكوز.

ومع ذلك، عمل العلماء في السنوات الأخيرة على ابتكار طرق جديدة لقراءة مستويات السكر في الدم.

في عام 2018، تم إنشاء رقعة لاصقة لقراءة سكر الدم بشكل أفضل، وبعد ذلك بعامين، تم إنشاء جهاز مراقبة قلب يمكن ارتداؤه باستخدام الذكاء الاصطناعي لمساعدة المصابين بداء السكري من النوع الأول.

ومن المقرر إطلاق إصدار“ المستكشف ”أو“ المغامرة ”هذا العام، ولكن تم تأجيل ذلك إلى عام 2022.

وكانت شركة أبل Apple قد أعلنت مؤخرًا عن إصدار ساعتها الجديدة watchOS 8 في المؤتمر WWDC 2021 الرئيسي.

وحسبما ذكر موقع entrepreneur ظهرت العديد من التحديثات والميزات المثيرة مع الإصدار.

وفيما يلي أهم 5 ميزات للساعة الجديدة:

التحكم في أجهزة المنزل

تسمح الساعة الجديدة من أبل Apple للمستخدمين بالتحكم في أجهزتهم المنزلية بسهولة دون أي جهاز تحكم عن بعد.

وتشتمل watchOS 8 على ترقية تمكن مستخدمها من التواصل مع أجهزة المنزل، كما يمكن إلقاء نظرة على حالة الأجهزة المتصلة بساعة أبل Apple الخاصة.

قراءات دقيقة لمعدل التنفس

في الإصدار السابق، watchOS 7، تم تضمين أداة تعقب النوم، ومع ذلك، كان المستخدمون يفتقرون إلى إكمال دورات نومهم بسبب الاضطرابات الليلية.

وتتميز watchOS 8 بتحديث جديد حيث سيتمكن المستخدمون من تتبع مقاييس نومهم ومراقبة صحتهم.

صور بنمط بورتريه

ستحتوي watchOS 8 القادم أيضًا على وجه ساعة قابل للتكيف مع صورة بنمط عمودي.

كما سيتمكن مستخدمو watchOS من عرض الذكريات أو الصور المجمعة على معصمهم باستخدام تطبيق صور برمجي جديد.

ويمكن أيضًا مشاركة الصور الشخصية عبر البريد من خلال ساعة اليد.

أداة مراسلة ممتازة

سوف يمنح نظام watchOS 8 من Apple إمكانية الاتصال من خلالها، ويمكن حتى من خلالها كتابة الرسائل، ومشاركة ملفات GIF.

وتعتبر أبل ووتش، وهي الساعة الإلكترونية الخاصة بشركة أبل، من أفضل الأجهزة التي يتم الاعتماد عليه لمراقبة الصحة واللياقة البدنية.

وتقدم الساعة بالفعل ميزات مهمة، لكن أبل لم تكتف بهذا الأمر، حيث تعمل على إضافة ميزة مراقبة صحية أخرى مهمة ومفيدة فى ساعتها الذكية القادمة.

وكشف التقرير أن أبل تفكر في تثبيت تطبيق لتتبع عادات الأكل والأدوية ومستويات السكر فى الدم.

ويشير هذا إلى أن الشركة تفكر فى إدخال أنظمة مراقبة نسبة الجلوكوز فى الدم فى الساعة الذكية.